arab reality news اقتصاد المملكة العربية السعودية تعمل على تسريع نمو الاقتصاد الرقمي من خلال شراكة Nvidia

المملكة العربية السعودية تعمل على تسريع نمو الاقتصاد الرقمي من خلال شراكة Nvidia




الرياض: تتبنى شركات تكنولوجيا المعلومات الأردنية الذكاء الاصطناعي، حيث تدمج ما يصل إلى 63 بالمائة منها في منتجاتها وخدماتها، وفقًا لدراسة حديثة.

وكشف التقرير الذي أصدرته جمعية تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الأردنية، أن 42% من الشركات في البلاد مهتمة بدمج أدوات وتقنيات تحليل البيانات في منتجاتها، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الأردنية.

تشير هذه الاتجاهات إلى حرص الشركات في البلاد على الاستفادة من البيانات الضخمة من أجل فهم أعمق للسوق، ورفع مستوى تجربة العملاء، واتخاذ القرارات بناءً على معلومات دقيقة ومحللة.

كما أنها تؤكد الديناميكية العالية لقطاع تكنولوجيا المعلومات الأردني، وتؤكد دورها الرئيسي في دعم الابتكار والنمو الاقتصادي في الدولة الشرق أوسطية.

وتركز الشركات بشكل كبير على دمج الذكاء الاصطناعي لتعزيز قدراتها في مختلف الإدارات، كما أكد نضال بيطار، الرئيس التنفيذي للجمعية.

وبالتالي، من المتوقع أن يساعد هذا التركيز الاستراتيجي الشركات على تعزيز خدماتها وتطوير منتجات جديدة بكفاءة تتوافق مع احتياجات السوق، كما أوضح بيطار.

وأشار الرئيس التنفيذي إلى أن الدراسة كشفت أن 36% من الجهات أعطت الأولوية للأمن السيبراني، مما يعكس الوعي المتزايد بأهمية حماية البيانات والأنظمة من الهجمات السيبرانية، خاصة في ظل التحول الرقمي الكبير.

وأشار إلى أن الدراسة أظهرت أنه استجابة لطلب السوق المتزايد بعد التوسع في استخدام شبكات الجيل الخامس، فإن 19 بالمئة من الشركات تعمل على تطوير المنتجات والخدمات القائمة على إنترنت الأشياء.

وفي أكتوبر 2023، أعلن مركز العقبة الرقمي عن إطلاق أكبر مركز بيانات في الأردن بنهاية عام 2023.

وتم ربط مركز البيانات الجديد، الذي تبلغ طاقته 6 ميجاوات، بنقطة تبادل إنترنت محايدة، مما يسمح بتبادل البيانات مع شركات الاتصالات المحلية ومقدمي خدمات الإنترنت ومقدمي المحتوى الرقمي. وذكرت وكالة الأنباء الأردنية في ذلك الوقت أن هذا يقلل من أوقات الوصول ويقلل من تكلفة مشاركة البيانات.

ويهدف المشروع إلى إنشاء منصة آمنة للبيانات الحساسة وفقاً للمعايير الدولية، لتكون بمثابة مركز معلومات رئيسي ومركز احتياطي لاستمرارية الأعمال والتعافي من الكوارث.

جاء ذلك في الوقت الذي برز فيه الأردن كمركز عالمي رئيسي ونقطة توزيع للكابلات البحرية التي تربط أوروبا والهند، وذلك بفضل التشريعات المرنة التي تنظم قطاع الاتصالات، حسبما قال الرئيس التنفيذي لشركة ADH آنذاك، إياد أبو خورما.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *